آراء ومقالات المزيد

حدث | «الترتيب» في حياتنا! - بقلم : يوسف عبدالرحمن

11/09/2019 01:10 ص
حدث | «الترتيب» في حياتنا! - بقلم : يوسف عبدالرحمن
**

y.abdul@alanba.com.kw

هل أنت فوضوي.. لا تحب الترتيب؟

هناك بشر لا يطيقون الترتيب ولا يمارسونه أبدا!

وهناك بشر «نص نص»!

انظر إلى سيارة الشخص وبيته ومكتبه تعرف هل هو منظم، مرتب أم العكس!

هل سمعت بطريقة كونماري؟
 

 
اليوم سأحدثكم عن ماري كوندو Marie Kondo الخبيرة اليابانية في إزالة الفوضى من حياتك والاختصاصية في الترتيب، وبفضل كتابها «سحر الترتيب» الفن الياباني في التنظيم وإزالة الفوضى، والذي طبع منه حتى الآن أكثر من 4 ملايين نسخة!

بعد قراءتي للكتاب الملهم فكرت فيما طرحت وقالت وأفادت فوجدت نفسي وسطا، فأنا أحب الترتيب ولا أمارسه لا في سيارتي ولا منزلي ولا وظيفتي إلا بقدر!

لكن بفضل قراءتي لطرائقها الملهمة يمكن أن أكون في المستقبل أحسن لو طبقت ما قالت خطوة خطوة!

هي ترى ان سر الترتيب الناجح يكمن في اهتمامك بمنزلك بالتسلسل الصحيح وفي الاحتفاظ بالأشياء التي تحبها فقط!

وعليك ان تفعل ذلك دفعة واحدة وبسرعة، ثم عليك أن تختار فقط ما يجب الاحتفاظ به وما يجب رميه!

هي تؤكد في كتابها أنك إذا طبقت طريقة كونماري فلن تغير مساحتك فقط بعد أن يصبح منزلك مرتبا، بل ستجد حياتك كلها قد تغيرت، وهنا سيكبر شعور الثقة بالنفس وستملك الطاقة والحافز لابتكار حياة أنت تريدها!
 

 
بعد قراءتك كتاب «سحر الترتيب» ستتحلى بالشجاعة الكافية للابتعاد عن الجوانب السلبية في حياتك، إذ يمكنك تحديد العلاقة السيئة وإنهاؤها ويمكنك التوقف عن الشعور بالقلق ويمكنك أخيرا خسارة ذلك الوزن الذي تريد خسارته!

وأُلخص لكم طريقة ماري كوندو، وهي مرتكزة على مبدأ «ما تم تنظيفه مرة لا تعود إليه الفوضى مجددا»، وإذا ظننت ان مثل هذا الأمر مستحيل فعليك من دون شك قراءة هذا الكتاب.. وأنا قد فعلت، وأدعوك.

٭ ومضة: واضح ان هناك طريقة علمية تعلمك الترتيب، لتبدأ بالترتيب دفعة واحدة دون تجزئة وبطريقة صحيحة، فكل يوم يمر عليك أن ترتب نفسك فترتب الى الأبد!

ابدأ بضبط حياتك واجعل الترتيب حدثا مميزا في حياتك ودستورك!

وقبل أن تبدأ حدد هدفك واشعر بالفرح وابدأ بشكل صحيح ولا تدع أسرتك تراك، واعلم أن الترتيب «حوار مع الذات»!

مهم تسلسل الترتيب، وعالج مشكلة التخزين لديك وابدأ بالملابس ثم الكتب إذا عندك مكتبة وما على مكتبك من أوراق ثم الأجهزة في غرفتك ثم هداياك وصورك، واتبع حدسك وسيكون كل شيء على ما يرام!

٭ آخر الكلام: حاول أن تبقي الأغراض التي تهمك لحياة ممتعة ممتدة، واعلم أن رمي الأشياء يزيح عن قلبك هما والتخزين لاحقا، ولا تبعثر المساحات عندك، واعلم أن الكثير من الأشياء يجب ألا تكون ظاهرة ومكانها الحقائب، واملأ خزانتك بأغراضك المفضلة وقدر مقتنياتك!

٭ زبدة الحچي: إذا طبقت ما في الكتاب من توجيهات فاعلم أنك بدأت تطبق سحر الترتيب مما سيبدل حياتك جذريا نحو الأفضل!

رتب منزلك عبر سحر الترتيب ولا تتعلق بالماضي وانظر للمستقبل. واعلم ان الترتيب يزيد الحظ لأن التواجد بالقرب من الأشياء التي تبعث على الفرح سيجعلك سعيدا، وتذكر أن حياتك الحقيقية تبدأ بعد ترتيب منزلك!

٭ النصيحة: الواضح أن من أعدت الكتاب دقيقة في حياتها وهي تملك أكثر من سحر، فالمكان إذا ما تم ترتيبه يشع، بعكس المكان الفوضوي الذي يعطيك طاقة سلبية! أعتقد هناك فئة لو أحضرت كل خبراء اليابان لن يفيد سحر الترتيب معهم، واسألوا فقط الزوجات! وأعتقد أن سحر الترتيب في جانبه السياسي بعالمنا العربي مفقود مفقود مفقود!

٭ شكرا للأستاذ محمد الحسيني مدير التحرير على هذا الكتاب القيم. والشكر موصول لكل القراء الكرام داخل الكويت وخارجها الذين سألوا عني، وفي العود أحمد.. شكرا حبايبي جميعا.. وفي أمان الله.

الأنباء

التعليقات

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع

آراء ومقالات المزيد
كاريكاتير المزيد