محليات المزيد

حدث | «الصحة» تعلن جهوزيتها لإنتخابات مجلس الأمة 2024

03/04/2024 04:22 م
حدث | «الصحة» تعلن جهوزيتها لإنتخابات مجلس الأمة 2024
- السند : 123 عيادة مجهزة بكادر طبي موزعين على مختلف مواقع ومقار الإقتراع

أعلن المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة د. عبدالله السند عن جهوزية مختلف قطاعات الوزارة المعنية, لانتخابات مجلس الأمة, والتي ستجرى غداً الخميس الموافق 4 أبريل 2024، وفق مرسوم بقانون 29 لسنة 2024.

وفى هذا السياق أكد الدكتور عبد الله السند أن قطاعات الوزارة المعنية قد أكملت التنسيق والتعاون فيما بينها لتقديم خدمات الرعاية الصحية، سواء الوقائية والعلاجية المرتبطة بانتخابات مجلس الأمة في جميع المواقع، وفقا للخطة الموضوعة الخاصة بهذا الشأن، وذلك بإشراف مباشر ومتابعة من معالي وزير الصحة د. أحمد عبدالوهاب العوضي، ووكيل الوزارة د. عبدالرحمن المطيري.

وأوضح السند أن استعدادات الوزارة تشمل تجهيز 123 عيادة طبية موزعة على مختلف المواقع الانتخابية، سواء لجان رئيسية أو فرعية، بجانب توفير نحو 655 من الكوادر الصحية المشاركة في تقديم الرعاية الصحية، على أن يكون العمل بنظام النوبات بمعدل نوبتين في اللجان الفرعية، و 3 نوبات في اللجان الرئيسية الخمس، والتى تم توفير لها 15 طبيا، بواقع 3 أطباء في كل لجنة.

وأفاد الدكتور السند بتفعيل خطة الطوارئ في جميع أقسام الطوارئ في المستشفيات العامة، والتأكد من جهوزية مراكز الرعاية الصحية الأولية “المستوصفات” المخافرة، و تجهيز مختلف العيادات الطبية، والتي بلغ عدد الأجهزة والمعدات الطبية المزودة بها 2500 جهاز، تشمل أجهزة تنفس ومعدات الإسعافات الأولية وكافة المستلزمات المطلوبة في حال وقوع أي طارئ لا قدر الله، إلى جانب تخصيص 252 ممرض وممرضة درّبوا للتعامل مع حالات الطوارئ، وأعطوا الإرشادات الخاصه بيوم الانتخابات.

وأوضح الدكتور عبدالله السند أن من بين الاستعدادات التي قامت بها قطاعات الوزارة، هو تقديم الدعم للجهات المشاركة في الانتخابات، من خلال تزويد إدارة الدفاع المدني بوزارة الداخلية بعدد 500 كرسي متحرك، لاستقبال ونقل المقترعين من كبار السن، وممن يعانون من صعوبة الحركة، بجانب توفير حقائب طبية متنقلة مخصصة لإسعاف الحالات لحين نقلها إلى العيادات أو جهة العلاج.

وأضاف الدكتور السند أن بين الأدوار التي تضطلع بها الوزارة، هو الرقابة على سلامة الأغذية المقدمة للمشرفين على سير العملية الانتخابية، حيث تم تشكيل 9 فرق وقائية، تتكون من طبيب وقائي، ومفتشين صحيين، و أخصائي تغذية لمعاينة المطابخ المركزية و الفنادق المختصة بتحضير وتقديم الأغذية للمشاركين بالانتخابات، بالإضافة إلى فريق يحق له الدخول إلى اللجان، في حال وجود أي مشكلة تتعلق بالأغذية التي يتم تقديمها في المدارس.

وتمنى الدكتور السند في الختام موفور الصحة والسلامة لجميع المشاركين في العملية الانتخابية، مثمنا كافة الجهود المخلصة التي بذلتها مختلف قطاعات الوزارة لتوفير كل متطلبات الرعاية الصحية وفق معايير الجودة المطلوبة.

التعليقات

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع

آراء ومقالات المزيد
كاريكاتير المزيد